مصدر الخبر: مدرسة قمم الحياة العالمية. تاريخ الخبر: 4 شهور
مدارس قمم الحياة العالمية / التعليم ـعن بعد

# مدارس _قمم _الحياة_ العالمية

#مدارس _عالمية_الرياض

#التعليم_ عن _بعد

منذ لحظة إعلان تعليق الدراسة ، ومجلس إدارة المدرسة فى حالة انعقاد مستمر على المستوى الإدارى والأكاديمي كى يواجه باحترافية وبخطة محكمة تحديات المرحلة الحالية والمقبلة فى إطار توجيهات وزارة التعليم الأهلى والأجنبي بالمملكة العربية السعودية .

بدأنا الاستعداد والتأهب لخطة التعليم عن بعد وقمنا بالتعديلات اللازمة على الجداول الدراسية لكل الصفوف وعلى الخطة الأسبوعية للمدرسة ومناقشة جميع الأطراف المعنية فى ذلك .

قمنا بتجهيز الفصول اللازمة للتعليم عن بعد بكافة الأدوات اللازمة والتدريب الكافى لكل المعلمين والمعلمات على التعليم عن بعد فى الفصول الافتراضية كى تحاكى الواقع ، حتى صار الجميع على أهبة الاستعداد للانطلاق مباشرة على الهواء .

وكان المحفز الرائع لكل الكادر التعليمي هو أنه سيعاود الاتصال والتواصل بينه وبين أبناءه الطلبة والطالبات من جديد بعد انقطاع دام أسبوعا كاملا فكانت الحصة الأولى لكل معلم ومعلمة مفعمة بالحب والود وكلمات الترحيب والفرحة والسعادة للتلاقى من جديد ، وبكل تأكيد لم تخلو من النصائح والارشادات لكي يحافظ الجميع على صحته النفسية والبدنية.

لم تكتف الإدارة بذلك بل قامت بتشكيل لجنة تقنية مكونة من عناصر ( قسم IT والكمبيوتر وإدارة التطوير ) لتوفير الدعم الفنى اللازم والمستمر طوال فترة العمل الممتدة من التاسعة صباحا وحتى الثانية بعد الظهر ، بواقع خمس حصص متتالية مدة الحصة ساعة كاملة يتخللها دقائق فاصلة بين الحصص للاستعداد والتقاط الأنفاس ، وفريق hotline يساعد أولياء الأمور في حل أي مشاكل تقنية تقابلهم فى بيوتهم .

تفاجئنا جميعا بمدى إقبال الطلاب على الحصص حيث بلغ أعلى معدلاته ، و تجاوزت الأعداد حجم التوقع مما زادنا فرحا وسعادة وطمأنينة فى ذات الوقت بأن الجميع مستعد ويقظ وجاهز للتعلم فى أى وقت وبأى وسيلة .

لم تكتف المدارس بذلك ، فعندما ينتهى اليوم الدراسي لا ينتهى التواصل بل تستمر خلية النحل فى العمل الدؤوب من خلال التواصل عبر القنوات الموجود لكل فصل كالمعتاد حتى لا نفقد وسيلة واحدة من هذه القنوات وأن يظل الكادر التعليمي جزءا لا يتجزأ من الحياة اليومية لكافة الطلاب ووأولياء الأمور كما هو الحال قبل تعليق الدراسة .

مر الأسبوع الأول بنجاح منقطع النظير وتوالت وتكالبت وتزاحمت كلمات الشكر والتقدير والعرفان من كافة أولياء الأمور لكل الكادر التعليمي والإدارى بالمدرسة الأمر الذى دفع مجلس إدارة المدرسة للاجتماع من جديد لمناقشة إضافات تثرى بها العملية التعليمية وتطفى عليها روح من النشاط والحيوية والمنافسة والاهتمام فقررت اعتبارا من الأسبوع الثانى إضافة ما يلي :

1- فقرة رياضية لمدة خمس دقايق في بداية الجلسة الأولى ، بهدف أن يتفاعل معها أولادنا وبناتنا في البيت .

2- بث فيديوهات قصيرة لمدة دقيقتين أو ثلاثة بين الحصص للتوعية الصحية والتوجيه بالأساليب السليمة للنظافة الشخصية .

3- سيتم إطلاق مسابقة فنية للطلاب والطالبات قريباً حتى لا يتنس أولادنا وبناتنا مواهبهم خلال هذه الفترة الحرجة .

ترقبوا المزيد أسبوعا تلو الآخر ، حيث إن دعمكم المتواصل هو المحرك الرئيسي خلف كل النجاحات التى تحققها المدارس يوما بعد يوم .

#الدراسة_توقفت_لكن_قمم_الحياة_لا_تتوقف

#مدارس - قممم - الحياة -العالمية

#مدارس -عالمية - الرياض

#التعليم -عن- بعد

تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر